الثقافي

اكتوبر القادم.. مؤتمر دولي بماليزيا

ترجمة التراث العماني.. الرؤى والآفاق

اعلن مركز ذاكرة عمان عن تنظيم المؤتمر الدولي السابع بعنوان ترجمة التراث العماني.. الرؤى والآفاق وذلك بالتعاون مع الجامعة الاسلامية بماليزيا وذلك يومي الأربعاء والخميس 30 ربيع الأول و1 ربيع الآخر 1444هـ/ 26 و27 أكتوبر 2022
يقام المؤتمر بماليزيا ويهدف الى:
دراسة مظاهر النقل والترجمة عند العمانيين عبر العصور.
بحث التنوع اللغوي عند العمانيين، وأثر الجغرافية فيه.
استقراء التراث العماني، ورصد اللغات المستعملة فيه.
التعريف بأعلام الترجمة من العمانيين، وأدوارهم في التفاعل الحضاري.
تقويم حركة الترجمة وتصحيح مسارها، وبحث إيجابياتها وسلبياتها وتحدياتها.

محاور المؤتمر:
المحور الأول: الترجمة مفتاح التواصل بين الشعوب
هذا المحور مدخل عام إلى المؤتمر، يقدم تمهيدا عن حركة الترجمة منذ القرون الهجرية الأولى إلى زماننا، ومدى إسهامها في نقل المعرفة والتواصل بين الشعوب والحضارات والثقافات. ويناقش بوجه خاص أثر الجغرافية العمانية في التفاعل مع شعوب ناطقة بغير العربية، ويبحث المعارف والألفاظ التي دخلت إلى عُمان من أثر هذا التفاعل.

المحور الثاني: تنوع اللغات في التراث العماني
يسعى إلى رصد حضور اللغات في نصوص التراث العماني، وتقييدات المخطوطات، ويجيب عن التساؤلات: هل ألف العمانيون بغير العربية؟ وهل قرأوا بغيرها؟ وما مقدار استمدادهم من اللغات الأخرى؟ وما مدى حاجة مفهرس المخطوطات العمانية إلى الإلمام ببعض اللغات كالسواحلية والفارسية والأردية والعثمانية؟

المحور الثالث: حركة ترجمة التراث عند العمانيين
يتناول تاريخ حركة ترجمة التراث عند العمانيين في شتى المجالات، ابتداءً من ترجمة معاني القرآن الكريم إلى العلوم التجريبية والوثائق والسجلات، ويسلط الضوء على سِيَرِ رُوّاد الترجمة العمانيين وأبرز أعلامها، ويستعرض نماذج من بواكير الأعمال المترجمة.

المحور الرابع: حركة ترجمة التراث العماني عند غير العمانيين
يتناول تاريخ حركة ترجمة التراث العماني عند غير العمانيين في شتى المجالات، ويسلط الضوء على أهداف هذه الترجمات وجدواها وأبعادها وأبرز أعلامها، ويستعرض نماذج من بواكير الأعمال المترجمة.

المحور الخامس: ترجمة التراث.. الضوابط والإشكالات، وتقويم حركة الترجمة في عُمان
يستعرض تجارب لترجمة التراث العماني، ويحاول دراستها وتقويمها، مع تبادل وجهات النظر حول التحديات والإشكالات التي تواجه المشتغلين بترجمة النصوص التراثية، تمهيدا لرسم ضوابط تصحح حركة الترجمة وتحسّن من مستواها وجدواها.

ضوابط المشاركة:
يجب أن تلتزم البحوث المقدمة للمؤتمر بالتالي:
الأصالة والتجديد والارتباط المباشر بمحاور المؤتمر.
ألا يكون البحث قد سبق عرضه، أو نشره في ندوات، أو مؤتمرات سابقة.
أن يكون ملخص البحث في حدود (250) كلمة، باللغة العربية أو الإنجليزية، مذيلا بخمس كلمات مفتاحية.
ألا تزيد كلمات البحث عن 10.000 كلمة.
لا يسمح للباحث بالمشاركة بأكثر من بحث واحد.
أن يكون نوع الخط للأبحاث باللغة العربية (Simplified Arabic) 14 للعناوين، و12 للمتن، و10 للحواشي السفلية.
أن يكون نوع الخط للأبحاث باللغة الإنجليزية (Simplified Arabic Fixed) بحجم 12 للعناوين، و10 للمتن، و8 للحواشي السفلية.
يستخدم في كتابة الحواشي السفلية (خاصية إدراج حاشية سفلية) المتوفرة في برنامج الوورد، ونعتذر عن عدم نشر البحث في كتاب المؤتمر إذا استخدم فيه الطريقة اليدوية في كتابة الحواشي.
يشترط كتابة مصدر الصور والرسومات والخرائط إن وُجدت.
يحق للجنة العلمية الاعتذار عن عدم قبول أي ورقة بحثية في حالة عدم استيفائها للشروط العلمية، دون إبداء الأسباب، وقبول الملخص لا يعني بالضرورة قبول البحث المقدم.
لا تتجاوز أبحاث المؤتمر 20 بحثا، وتُعطى الأوليّة للبحوث التى تُعنى بدراسة صلب الموضوع، وتخدم محاور المؤتمر بصورة مباشرة، وعند التكرار يكون الاختيار للأسبق.
تُملأ استمارة المشاركة مرفقة بالسيرة الذاتية وملخص البحث عبر الرابط المرفق.
تُرسل الأبحاث والعرض المرئي المصاحب لها – إن وُجد – إلى البريد الإلكتروني: icoriimu@gmail.com

لغة المؤتمر:
اللغة العربية واللغة الإنجليزية واللغة الملاوية.

نشر البحوث:
البحوث المقبولة للعرض في المؤتمر ستنشر في كتاب بعنوان (ترجمة التراث العماني.. الرؤى والآفاق)، ويحق للجنة المنظمة استبعاد الأبحاث التي لم تتقيد بشروط الاستكتاب.

التسهيلات للباحثين:
المشاركة مجانية، إلا أنَّ الجهة المنظمة تعتذر عن عدم توفير تذاكر السفر أو الإقامة للمشاركين.
توفر اللجنة المنظمة للمشاركين وجبات أثناء انعقاد المؤتمر.
تمنح اللجنة المنظمة المشاركين شهادات معتمدة من الجامعة الإسلامية العالمية بماليزيا، ومن مركز ذاكرة عُمان.
الرد الرسمي على الباحثين يتم من خلال البريد الإلكتروني الخاص بالمؤتمر فقط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى